Back to Top

إف بي آي يوافق على اختراق أيفون آخر في قضية قتل

السبت, 02 نيسان/أبريل 2016 14:33

عرض مكتب التحقيقات الفيدرالي مساعدته لاختراق جهاز أيفون آخر بعدما أعلن تمكنه من فتح هاتف منفذ هجوم سان برناردينو، سيد فاروق.

وتأمل الشرطة في ولاية أركنساس الأمريكية في اختراق جهازي أيفون وأي بود لمراهقين اتُهما بقتل زوجين، بحسب أسوشيتيد برس.

ووافق إف بي أي بعد أقل من يوم من إعلانه اختراق جهاز منفذ هجوم سان برناردينو على المساعدة في قضية القتل.

وقُتل منفذا هجوم سان برناردينو، سيد فاروق وزوجته، بعد أن قتلا 14 شخصا في ديسمبر/ كانون أول من العام الماضي.

كان قاضي أركنساس قد أجل القضية إلى جلسة 28 مارس/ آذار الجاري للسماح لممثلي النيابة طلب مساعدة مكتب التحقيقات الفيدرالي.

واتهم هانتدر دريليكس (18 عاما) وجاستن ستاتون (15 عاما) بقتل روبرت وباتريشيا كوغديل بمنزلهما في كونواي بولاية أركنساس.

وفي وقت سابق، طلب مكتب التحقيقات الفيدرالي من شركة أبل مدها ببرنامج يمكنه الوصول إلى بيانات جهاز فاروق.

ومع ذلك، رفضت أبل الطلب، قائلة إنه سيعرض عديدا من أجهزتها الأخرى للخطر.

نقلا عن بوابة الشروق